ملاحظة: تم تفعيل مشاركة الارباح لهذا الاعلان
يجب عليك تعيين "Adsense: data-ad-client" و "Adsense: data-ad-slot" من لوحة تحكم القالب

كيف تتميز بكتابة مقال نموذجي

Areej Abd
2020-10-30T10:58:29+03:00
دورات
Areej Abd28 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ 4 أشهر

** ”القراءة تصنع إنساناً كاملاً، والمشورة تصنع إنساناً مستعداً، والكتابة تصنع إنساناً دقيقاً..“ فرانسيس بيكون .

** لا شك في أن الكتابة مهارة إبداعية ليس من السهل لأي شخص أن يتقنها , فهي تحتاج إلى عدد من الوسائل , الطرق , الأساليب , الاستراتيجيات لكي تتم بشكل جديد و مبتكر و التمكن من تطويرها , تحسينها و الحصول عليها بشكل مثالي على أكمل وجه بشكل كامل متكامل , طالما أنك بدأت تكتب فهذا يعني المزيد من العبارات و الكلمات فالكتابة تؤدي إلى المزيد من الكتابة.

** فكما أن الأكسجين هو مصدر التنفس للبشر للعيش و مسايرة الحياة , الكتابة هي متنفس و منفس الكتاب بحيث يجدوا الراحة و السعادة بين سطور كلماتهم , و اقتباساتهم . الكتابة أشبه بالعالم الذي بعيدا عنه نجد أن الكتاب يواجهوا التشتت و الضياع فهو سر الوجود رغم كل ما يبذلوه من جهود , و يشعروا بالاغتراب بعيد عن دفاترهم , كتبهم , و أقلامهم . فالكتابة هي نمو للكلمات تزيد و تتكاثر لتشكل معنى و مضمون إلى جانب أنها النظام و الاستقرار لذاكرة و ذكريات و رؤى الكاتب .

 كيف تعبر عن مقال جديد و غير مكرر :

بالتأكيد إن مهمة الكتابة ليست بسيطة و فيها جزء من التعقيد إلا أنه مع مزيد من المحاولات و القيام بكم من التجارب ستتشكل لديك الخبرة حول هذا المجال بشكل أكبر بحيث ستكون قادر على كتابو و صياغة مقال حصري و مستجد بعيد عن أي إعادة أو تقليد أو روتين .
نجد أن الكتابة و القراءة وجهان لعملة واحدة , فلا يمكنك أن تكون كاتب دون أن تكون قارئ قبل هذا , فالكاتب يقوم بالقراءة بشكل مستمر و دوري و يقوم بمتابعة كل جديد من خلال العناوين الرئيسية و المواضيع المتصدرة ولها الأولوية الأمر الذي يسهل العملية على الكاتب بشكل كبير للتمكن من القيام بالكتابة بشكل إبداعي . عوامل أخرى تساعدك على التميز بكتاباتك و تعبيراتك و هو مدى الممارسة و كم الخبرة الذي يتشكل لديك نتيجة التجربة و المحاولة .

** بعد التمكن من القراءة و الممارسة و التجربة و المحاولة و الخبرة كأساسيات و دواعم مهمة لك للكتابة بشكل مثالي , نأتي للتعرف على خطوات كتابة مقال نموذجي :

والآن بعد امتلاكك لبعض أو كل من المؤهلات السابقة، يأتي الدور على كتابة المقال أوالتدوينة ذاتها.

أولاً: تحضير أفكارك التي تود طرحها على الجمهور .

لا بد و الابتكار في الكشف عن الفكرة التي تود متابعتها مع جمهور القراء بحيث تتميز بكونها غير تقليدية و روتينية, فكرة مستجدة حديثة من حيث المبدأ و الهدف , بحيث تعبر عن حادثة حصلت أو واقعة ستحدث أو قريبة الحدوث , أو محاولات قمت بتجربتها لها أن تحقق المنفعة و الاستفادة لهم ,
أو تنبؤ و توقع لنتيجة ما في المستقبل , أو مناقشة ما بحيث تجذب اهتمام القراء و تثير اهتماماتهم و رغباتهم في القراءة .

ثانياً: تنظيم محتوى المقال و عناصره .

** فبعد الخطوة الأولى من استحضار الفكرة تأتي هذه الخطوة لتكون الثانية و هي ترتيب عناصر و محتوى المقال بحيث تتمكن من تنظيم ما تود كتابته و التعبير عنه بحيث يتم التركيز عليها بشكل متناسق و أنيق .

ثالثاً: التدوين

اذا انتهيت من حشد الأفكار اللازمة و قمت بتنظيم محتواها و ترتيبها , الآن ستقوم بتوضيح و تفسير كل فكرة من الافكار ربما بعضها لن يتعدى شرحه خمس أسطر في حين أفكار أخرى ستحتاج إلى عشرة سطور بحيث تحقق الفهم و الإفادة للقارئ .
بذلك أضحى لديك مسودة أولية بحيث تتمكن من إضافة و حذف النقاط المرغوبة او الغير مرغوبة و التعديل و التحسين من مستواها بحيث تصل الى النطاق الذي ترغب و تريد من الوضوح و البساطة و البعد كل البعد عن التقليد و التعقيد و الوصول لمزيد من الإبداع و الابتكار .

** و لتحقيق أقصى استفادة لجمهورك الزائر عليك القيام بوضع روابط ذات علاقة و ارتباط بما تم ذكره في مقالك سواء أحداث , اختراعات , أجهزة , و مؤسسات من خلال منصات إلكترونية و مواقع خاصة بهذه المهمة الخاصة بالروابط .

بعدما تم التخلص من مرحلة المراجعة الأولية و القيام بالتعديلات اللازمة الآن تتكون مرحلة المراجعة الخاصة باللغة و النحو و الصرف لو أنك قليل الخبرة في هذه النقطة يمكنك اللجؤء للمختصين و الذوي الخبرة في المجال , لأهمية هذه المهمة بحيث اذا تواجدت الأخطاء اللغوية في مقالك فهذا سيؤدي إلى انعدام ثقة القراء بكتابتك و فقدان الرغبة و الاهتمام لما تقوم بتدوينه إضافة إلى وجود فجوة في عدم فهم المقالة و عدم التوصل لهدفها .

رابعاً: النشر

بعد قيامك بالخطوات المهمة الثلاث السابقة , الآن أصبح باستطاعتك القيام بالنشر لما قمت به من إعداد و تجهيز للمقال الخاص بك و بعد تأكدك من مراعاته لكافة المعايير الحديثة و الجديدة الحصرية لم يبقى سوى مطالعته من قبل القراء و الزوار و هي التي بمثابة خطوة أخيرة في إعداد المقال .

و أخيرا : نصائح :

  
نصيحة ذات أهمية كبرى لك كونك كاتب و هي القراءة بشكل مستمر و متتابع في كافة المجالات و مختلف النطاقات سواء ضمن اهتماماتك أو لا , ففي مجال التاريخ , الأدب , الفلسفة , الحكة , التجارة , الإدارة , الاقتصاد , التكنولوجيا لا بد و أن تكون على دراية و معرفة و خبرة بكل ما هو جديد الأمر الذي سيمنحك كفاءة و جودة عن غيرك من الكتاب و سيزيد من جمهور القراء المهتم بمقالاتك و تدوينك إضافة إلى إضفاء طابع مميز على أسلوبك في التدوين و الانتقاد و التفصيل  إلى جانب إمكانية القيام بعمليات التحليل .

رابط مختصر
كلمات دليلية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.